من رواية “خريف الكرز””لن نعترف بالحب الذي في قلوبنا حتى لا نغتاله”  

من رواية “خريف الكرز”

 

“إن الموت الذي يأتي ممن يلقي بنفسه من ناطحة سحاب، أي موت؟”

ديفيد فوستر والس

لن نعترف بالحب الذي في قلوبنا حتى لا نغتاله”

 A.J

“اسمع رماس، أنت مثل غصن شجرة الربيع اليانعة سهل الإنحاء، لقد ترعرعت في الفقر ثم قفزت للنعيم، بإمكانك التكيف مثل هذا الغصن، أما بنفسج فهي سعير يحرق كلٍ من يلامسه..

أشار له بيده وقد اتقدت عيناه بشرر لم يرى مؤيد مثله من قبل، وضع إصبعه في وجه مؤيد وطفق يهز الإصبع في الهواء محذراً.

“بنفسج هي البداية والنهاية، إن بدأت معها فأنت اخترت النهاية، أنصحك ابني أن تظل في صدر قصرك العامر مع امرأتك تنعم بما كتب الله لك من نعيم ودع عنك فضول البحث عن ولهٍ قديم لا يكمن وراءه سوى هلاكك.

حرك السليط كتفيه للوراء وتابع بذات نبرة التحذير.

 “بنفسج يا بني ليست فتاة ولا امرأة ولا حبٍ أو عشق أو لهو، بنفسج يا ولدي شرارة تحرق كلً من يقترب منها حتى لو اقتربت هي من نفسها، هذه الساحرة خُلِقت لتعيش كالآلهة القديمة في زمن الأساطير والخرافة

“فكر وتأمل واستخر بصلاة في قلبك، بني قبل أن تلقي بنفسك في التهلكة مع بنفسج التي حتى أنا نفسي لم احتمل مقارعتها والبقاء معها ليوم القيامة في البحر، هذا الكائن الخرافي ولدي مؤيد لن ترى معه اليابسة ما حييت، لن تشم معها هواء البر ولن تنعم بالنوم في فراش، ولن تسمع زقزقة الطيور على الساحل، ستقضي عمرك كله في غمرة البحر الأزرق الطويل المتناهي الأطراف، فهل أنت من السذاجة تهجر قصرك الوثير وامرأتك الحسناء ونعيم المهيزعي ودفء الجزيرة وهواء المحرق لتلتحق بسفينة البنفسج في غمار متاهاتٍ مع ساحرة نذرت نفسها للبحر؟

****

رفعت رأسها إلى الأعلى ثم حركته يميناً وشمالاً لشعورها بالتصلب في رقبتها، برهة ونزلت عن العتبة خطوات بطيئة باتجاه الساحة تحت قطرات المطر، لحق بها محاولاً ثنيها عن المضي بالسير في هذا المناخ المشوب بالبرد والرياح.

“أشعر بنزعة للاغتسال بالمطر، كأنه يطهرني من نفسي ويمحو أحزاني، لا أشعر بالخطيئة ولا بالذنب ولست نجسه، لقد طهرني الحب، لكنني أتوق فحسب للاغتسال بالمطر كأنني التحم بالسماء والرعد، لقد خلقنا من الطين ولا ريب في أن نخوض فيما خلقنا منه.

مضت تمشي في المطر وهو يلحق بها متوجساً من تصرفها المريب الذي بدا لها كأنه سحراً مباغتاً مسها في هذه اللحظة، لم تكن طوال معرفته بها تتصرف بغرابة رغم جسارتها وتجاوزها للقواعد، بدت له وهو يلحق بها كأنها خرجت عن السيطرة على نفسها.

“فرخندة، أنت تقتلين نفسك بهذه الثياب الشفافة في مثل هذا الطقس.

لم يخضع لرغبتها في السير، ما أضطر لحملها بين ذراعيه وعاد بها نحو عتبة الدار الداخلية، كانت ترشح بالماء والتصق قميصها على جسدها وتبلل شعرها، قادها من يدها وسط عتمة الممرات وقد خلفت أقدامهما ورائهما كتل الوحل على السجاد، بلغا غرفتهما وأسرع بوضعها على طرف الكنبة ثم جلب الملابس والبطانيات وراح يشطف الماء عن شعرها أولاً ثم تولى تجفيف جسدها بعدها ساعدها على خلع ملابسها واستبدلها بملابس جافة.

“لا تظن أني مجنونة، أنا حامل مؤيد وهذا يبعد النحس.

 

 

الكاتب: loutes99

روائي بحريني اصدر العديد من الروايات والمسرحيات والدراسات للمؤلف ... - شهرزاد الحلم والواقع مسرحية مجلة الأقلام العراقية - الصعود الى المنحدر الرمادي مسرحية مجلة الأقلام العراقية - ابونواس يرقص الديسكو مسرحية......دار الفارابي– 1982 - فنجان قهوة للرئيس مسرحية دار الفارابي - سينما التحولات دراسة نقدية لسينما يوسف شاهين ....دار الربيعان للنشر والتوزيع – الكويت 1986 - كرة الرماد دراسة – وزارة الإعلام – البحرين - الديمقراطية الالكترونية دراسة مؤسسة الأيام للنشر التوزيع البحرين - 1997 - الديمقراطية الانقلابية دراسة في مشروع الإصلاح البحريني- مؤسسة الأيام للنشر والتوزيع البحرين 2005 - بيضة القمر رواية – المؤسسة العربية للدراسات والنشر 2001 - قمر باريسي رواية المؤسسة العربية للدراسات والنشر– 2009 - الخراف الضالة رواية دار الفارابي - رقصة أخيرة على قمر أزرق - رواية - يسرا البريطانية - رواية - خريف الكرز رواية - حرب البنفسج رواية - لص القمر سنمار الإخباري صدرت مؤخرًا - القرنفل التبريزي - ابو العلاء المعري تصدر قريبًا عن دار الفارابي

7 رأي حول “من رواية “خريف الكرز””لن نعترف بالحب الذي في قلوبنا حتى لا نغتاله”  ”

  1. بطريق الصدفه وقعت رؤايتك الفذه بين يدى
    روايه بحق تستحق القرائه لاكثر من مره ,,,,
    روايه تاخذك وتبحر بك من الماضى الى الحاضر
    رواية ذاكرتها مؤلمه حد الحزن
    دمت ودام قلمك

    1. سعدت جداً بتعليقك الجميل وللعلم الرواية خريف الكرز صدرت ومنعت في بعض الدول ومنها قطر للأسف لكن اجمل ما يسعدني رأي قارئي العزيز دمت وسعدت ايامك اخي

      1. شكرا استادى لرك لجميل لاتحزن فلمثقفون القطريون لن يحجبهم حاجب عن روايتك خرف الكرز هنك عدة طرق وقنوات سوف يبحرون بها لكى تكون فى متداول اياديهم
        بالنسبه لى انا قريب من لبحرين او كما نسميها حليوه فالبحرين عشق الجميع وهناك مكتبة الايام ولوطنيه كلاهما تزخر بما لذ وطاب من لكتب ولروايات
        انا هنا ارى فى صفحتك عدة عناوين جميله لروياتك
        فاى وحدة قرب الى قلبك لكى يشملنى عطر حرفك الجميل
        لاتقول كلهن بناتى كلهن قرب لى قلبى فهذا اسهل طريق دبلمسى للهروب
        تحياتى لك وسعد لله يومك وصيام مقبول

      2. سعيد بمرورك أخي الكريم وأكثر ما مايسعدني قارئ شغف بالقراءة ولن أكون دبلوماسي معك بشأن رواياتي أو بناتي لكن تظل حرب البنفسج الأخيرة هي ملحمة رواياتي كلها ومعها رواية يسرا البريطانية
        طابت أوقاتك وسعيد مرة أخرى بمرورك الجميل

  2. من القلب شكرا سوف ابحث عنهم فى المكتبه لوطنيه او الايام
    بوركت وبورك يراعك

  3. استادى لقدير هاهى رويتك حرب البنفسج بين يدى اهدانى اياها شخص عزيز عندى ولها عندى اكثر من ثلاثة ولم تسعفنى نفسى او نفسيتى للاستهل والبحار
    فمثل قلمك يحتاج الى سماء صافيه وذهن صافى لكى يبحر فى عالم ابداعك

    تحياتى

    1. شكرا لمشاعرك قارئي العزبز مثلك يملك الصفاء الذي بسماء القراءة للابحار في ملحمة حرب البنفسج رحلة زاهية اتمناها لك

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s