كورونا تدعم الثقافة من غير قصد!!!

من منافعِ كورونا، وهي نادرة أنها حَرَمت كثير منا من معارض الكتب العربية وتهريجاتها السنوية المسماة بمعارض الكتب…آلاف ربما ملايين تصرفها بعض الدول على هذه المعارض… ملايين تنفق على هذه المهرجانات، أغلبها تنفق لا على الكتب ولا على الثقافة والقراءة وتشجيع النشر والطباعة ودعم الكتاب وخاصة أولئك الواعدين الحالمين برؤية روايتهم الأولى وقد قضوا سنين بانتظار تلك النتيجة! بل تنفق وبطرفةِ عين وبدمٍ بارد، على الأضواء والإعلام والاستقبالات الرسمية وقص الشريط وتوزيع الورود، بالإضافة للإنفاق على ضيوف المهرجان أو المعرض، لا على المبدعين، بل على الإعلاميين المكلفين بالتغطيةوالترويج لهذه العروض وعلى بعض الوجوه الإعلامية التي يعتبرها المسئولون عن هذه المعارض، نجوم ليلة الافتتاح التي تذهب نصف ميزانية هذا المعرض لقص الشريط!!

من منافع كورونا كذلك على الثقافة…أنها حرمتنا من رؤية كثير من الوجوه النجومية المصطنعة التي روجتها دوائر إعلامية من فراغ…فقد حجبت كورنا تلك الوجوه من الندوات والمحاضرات والفعاليات الاستعراضية التي لا صلة لها بالثقافة ولا بالأدب وإن كانت المناسبة ثقافية أو أدبية، لكن المفارقة لا وجود للمبدعين في هذه الأمكنة،فكلّ من يكتظَّ بهم المكان نجمات التلفزيون الفاتنات ورواد الصفوف الأولى المعتادين بالقاعات وهم عادة ليسوا من المبدعين، بل رؤساء أدارات ووكلاء وزارات مع عدد من رؤساء تحرير الصحفالذين لا يوجد بينهم روائي أو شاعر أو ناقد أو فيلسوف…

من منافع كورونا كذلك على الثقافة أنها قطعت الطريق على أولئك المتسلقين الذين دأبوا على تسطير المقالات المادحة للأضواء والشخصيات، إلا الثقافة… هل رأيت صحفيًا أو مراسلاً عربيًا حرر مقالاً عن كتاب أو مؤلف؟ هر رأيت صحفيًا ممن تم استضافتهم سطر فقرة عن روائي أو شاعر… رغم أن المناسبة تخص المبدعين…

عندما تحضر معرضًا للكتاب بفرانكفورت أو باريس أو ميلانو أو نيويورك ولندن…ترى الصحف والجرائد والفضائيات تحتفي هناك بالكتاب والروائيين والشعراء، وآخر هم هذه القنوات هو الوجوه الرسمية التي تأتي من باب تذوق الأدب والثقافة وليس من باب التباهي بمناصبها…

شكرًا لكورونا على الأقل من باب حرماننا من هذه المشاهد…ولكن بالوقت ذاته لعنة على ووهان الصينية التي حرمتنا من حرية التنقل والانتشار…

الكاتب: loutes99

روائي بحريني اصدر العديد من الروايات والمسرحيات والدراسات للمؤلف ... - شهرزاد الحلم والواقع مسرحية مجلة الأقلام العراقية - الصعود الى المنحدر الرمادي مسرحية مجلة الأقلام العراقية - ابونواس يرقص الديسكو مسرحية......دار الفارابي– 1982 - فنجان قهوة للرئيس مسرحية دار الفارابي - سينما التحولات دراسة نقدية لسينما يوسف شاهين ....دار الربيعان للنشر والتوزيع – الكويت 1986 - كرة الرماد دراسة – وزارة الإعلام – البحرين - الديمقراطية الالكترونية دراسة مؤسسة الأيام للنشر التوزيع البحرين - 1997 - الديمقراطية الانقلابية دراسة في مشروع الإصلاح البحريني- مؤسسة الأيام للنشر والتوزيع البحرين 2005 - بيضة القمر رواية – المؤسسة العربية للدراسات والنشر 2001 - قمر باريسي رواية المؤسسة العربية للدراسات والنشر– 2009 - الخراف الضالة رواية دار الفارابي - رقصة أخيرة على قمر أزرق - رواية - يسرا البريطانية - رواية - خريف الكرز رواية - حرب البنفسج رواية - لص القمر سنمار الإخباري صدرت مؤخرًا - القرنفل التبريزي - ابو العلاء المعري تصدر قريبًا عن دار الفارابي

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s